معالي وزير السياحة يشكر القيادة



​​عبّر معالي الأستاذ أحمد بن عقيل الخطيب وزير السياحة عن أسمى آيات الشكر والتقدير إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وإلى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - يحفظهما الله - على هذه الثقة الغالية بتعيينه وزيراً للسياحة، سائلاً المولى أن يكون عوناً له في هذه المهمة الجليلة.

وقال معالي وزير السياحة أن صدور قرار القيادة بتحويل الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني إلى وزارة جاء متسقاً مع الاستراتيجية الوطنية للسياحة.

وأكد الخطيب أن القيادة وفرت كل الممكنات التي نحتاج إليها من أجل أن تتحول السياحة في بلادنا إلى مصدر رئيس للدخل وللتوظيف، مؤكداً أن هذا الأمر ينسجم مع ما طرحته وثيقة رؤية المملكة 2030.

وأوضح أن الاستراتيجية الوطنية للسياحة تهدف لتوفير منظومة متكاملة من الخدمات والعروض للسياح، إضافة إلى توفير بيئة استثمارية جاذبة للمستثمرين الحاليين والجدد، وهذا من شأنه أن يرفع عدد الوظائف في قطاع السياحة إلى مليون و600 ألف وظيفة، ويزيد الناتج المحلي إلى 10% بحلول 2030.

وأضاف أننا سنلمس قريباً بإذن الله مخرجات هامة فيما يخص الاستثمار في السياحة، معتبراً أن العنصر الأساس هم أبناء وبنات هذا الوطن، الذين سيتم تدريبهم من أجل الانخراط في هذا المجال المهم، وهذا الأمر سوف يسهم في تقديم صورة إيجابية عن المملكة. 

وقال إن بلادنا تزخر بالكثير من الوجهات السياحية التي تؤهلها لأن تكون في صدارة الوجهات العالمية وهذا ما نعمل عليه.

واختتم الخطيب تصريحه، بالدعاء أن يحفظ الله هذا الوطن وقيادته وشعبه، وأن يحقق الآمال والتطلعات.