مجلس الوزراء يقر الترتيبات التنظيمية للأكاديمية العالمية للسياحة



​8/6/1443


أقر مجلس الوزراء اليوم الترتيبات التنظيمية الخاصة بالأكاديمية العالمية للسياحة التي جاءت كثمرة تعاون بين المملكة العربية السعودية ممثلاً في وزارة السياحة ومنظمة السياحة العالمية في الأمم المتحدة (UNWTO).

 وأكد معالي وزير السياحة الأستاذ أحمد بن عقيل الخطيب أن إقرار مجلس الوزراء اليوم يأتي منسجما مع تطلعات القيادة وتوجيهاتها بشأن ضرورة تهيئة كافة السبل للارتقاء بالخدمات السياحية في المملكة كما يبرز جهود المملكة في القطاع السياحي عالمياً.  موضحاً أن الأكاديمية العالمية للسياحة هي جزء من استراتيجية تنمية رأس المال البشري في قطاع السياحة حيث ستعمل على استقطاب أفضل الخبرات من مختلف دول العالم وتوفير مسارات تدريبية وتعليمية لتطوير التعليم السياحي ليس في المملكة فحسب، بل على مستوى العالم حيث ستكون متاحة لاستقبال الطلاب والمتدربين من داخل وخارج المملكة وذلك من خلال الشراكة مع منظمة السياحة العالمية التي أبرمت معها وزارة السياحة اتفاقية بهذا الخصوص.

وقال معالي الأستاذ أحمد الخطيب إن الأكاديمية سوف تكون نبراساً ومنارة عالمية تُسهم في تطوير صناعة السياحة حول العالم كما سوف تعمل على بناء خبرات سعودية قادرة على قيادة قطاع السياحة في المملكة ومشاريعه الضخمة بما يتوافق مع أفضل الممارسات الدولية في هذا المجال، وهذا الأمر سيكون بمثابة عامل دعم وجذب للمستثمرين في القطاع عبر تهيئة الطاقات المحلية اللازمة للعمل في المنشآت السياحية.

وكشف الخطيب أن الأكاديمية العالمية للسياحة لن يقتصر دورها على استقطاب الطلاب والطالبات، بل إن هذا الدور سوف يشمل تدريب العاملين في القطاع السياحي المحلي والدولي لتطوير مهاراتهم ومنحهم فرصا أوسع للتطور الوظيفي.​